(+34) 966 811 199
مجال الطب السريري

الطب التجديدي

الطب التجديدي

تستخدم وحدة الطب التجديدي في SHA التكنولوجيا الحيوية الأكثر تقدماً في تطبيق الخلايا الجذعية وعوامل نمو الخلايا لتجديد الأنسجة، في أمراض الشيخوخة والأمراض المزمنة والتمثيل الغذائي وأمراض المناعة الذاتية وأمراض الجهاز العصبي.

الطب التجديدي

علاجات التجدد

استشارة الطب التجديدي

استشارة إعلامية مع خبيرنا في الطب التجديدي الذي سيشرح بالتفصيل الإمكانيات الحالية والمستقبلية لعلاجات المعالجة العصبية والبلازما الذاتية والخلايا الجذعية.

  • علاج خشونة الركية بالحقن داخل المفصل
  • العلاج الشامل (أمراض التمثيل الغذائي)
  • العلاج المناعي مع إزالة الأجسام المضادة
استشارة العلاج المناعي الجزئي

يتم تنفيذ تشخيص متقدم، بدءا من التحليل الأساسي لحالة نظام المناعة الخلوية والخلطية، والاستمرار مع التشكيلات كاملة من الشيخوخة الخلوية ولتقييم درجة النشاط أو تدهور النظام ومستوى الشيخوخة. توصف العلاجات المناعية في:

  • نقص المناعة المكتسبة (الإيدز) أو العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.
  • اضطرابات الثانوية، الأدوية المثبطة للمناعة.
  • المناعة الذاتية: مرض الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي والتصلب، الخ
  • فرط التحسس: الحساسية، والربو، الخ
العلاج العصبي (تسلل البروكين والأدوية)

إنه علاج منظم بيولوجيًا يمكن من خلاله علاج بؤر التهييج أو الحقول المتداخلة في الكائن الحي. من خلال حقن جرعات صغيرة من المواد ، وخاصة التخدير الموضعي في هذه البؤر المهيجة ، من الممكن أن تعود إلى الخلايا المصابة وظائفها ، مما يحسن الالتهاب ويقلل الألم.

علاج البلازما الذاتي

الإجراء يتكون من استخدام عوامل النمو من البلازما الذاتية الغنية بالصفائح الدموية (من نفس المريض) ، للتطبيق تحت الجلد أو داخل المفصل في علاج الأمراض التنكسية المزمنة أو البلى.

  • علاج مكافحة الشيخوخة (لا يشمل الوجه ولا الجانب التجميلي)
  • العلاج بالحقن داخل المفصل
  • العلاج خارج المفصل
العلاج بالخلايا الجذعية

إن دمج الخلايا الجذعية والأصول البيولوجية الجديدة التي هي سلائفها والمأخوذة من المستخلصات الجنينية، يهدف إلى تعزيز تأثيرها العلاجي وهي الآن جزء من مجموعة جديدة من علاجات الجيل الثاني والثالث.

  • العلاج الأساسي لمكافحة الشيخوخة في منطقة واحدة (الوجه وفروة الرأس، وغيرها)
  • علاج أساسي للعظام
  • علاج عظام الورك
  • علاج ضعف الانتصاب
  • العلاج باستخدام الزراعة المجهرية الذاتية والإيترات الخلوية الفائقة
  • علاج إضافي

 

الدكتور أوسكار مايورغا
الدكتور مايورغا هو جراح، وهو متخصص في طب مكافحة الشيخوخة كما أنه حاصل على دبلوم الدراسات العليا في علم المناعة وعلم الأحياء الدقيقة وكذلك متخصص في الطب البيولوجي والطبيعي. يتوفر مايورغا على خبرة أكاديمية واسعة في مجال الباثولوجيا المناعية، والطب البيولوجي والطب التجديدي ومكافحة الشيخوخة واستخدامات الليزر في مجال الجراحة. كما أن لديه خبرة في تنشيط الخلايا، والعلاج بالخلايا الجذعية وعوامل النمو.
علاج مدرج في:
إعادة الشباب

كبر السن الصحي للرجال

ا هداف:   تحسين صحة الرجل بتأخير آثار الشيخوخة، ليس فقط للعيش لفترة أطول ولكن أيضاً للعيش بحيوية أكبر ونوعية حياة أفضل. تحديد مؤشرات العمر البيولوجي والاختلافات فيما يتعلق بالعمر الزمني، وكذلك العوامل التي يحتمل أن يكون لها تأثير سلبي على نوعية الحياة، سواء على نمط الحياة أو التغذية أو البيئة أو الجينات، من بين عوامل أخرى. الجمع بين المعرفة بالعلاجات الطبيعية والطب الشرقي والتغذية وأحدث التطورات في الطب والتشخيص والعلاجي على حد سواء، من أجل الحد من آثار وأعراض الشيخوخة لدى الرجال. تعلم عادات صحية جديدة تسمح بتحسين الحالة العامة للصحة والرفاه.   المدة التي يوصى بها: 7 أيام
أنظر البرنامج
إعادة الشباب

كبر السن الصحي للنساء

ا هداف:   تحسين صحة المرأة من خلال تأخير آثار الشيخوخة، ليس فقط لعيش سنوات أطول ولكن أيضاً للعيش بحيوية أكبر ونوعية حياة أفضل. تحديد مؤشرات العمر البيولوجي والاختلافات فيما يتعلق بالعمر الزمني، وكذلك العوامل التي يحتمل أن يكون لها تأثير سلبي على جودة الحياة، سواء على نمط الحياة أو التغذية أو البيئة أو الجينات، من بين عوامل أخرى. الجمع بين المعرفة بالعلاجات الطبيعية والطب الشرقي والتغذية وأحدث التطورات في الطب والتشخيص والعلاجي على حد سواء، من أجل التوصل إلى الحد من آثار وأعراض الشيخوخة لدى النساء. تعلم عادات صحية جديدة تسمح بتحسين الحالة العامة للصحة والرفاه.   المدة التي يوصى بها: 7 أيام
أنظر البرنامج
الانتعاش

إعادة ضبط الحياة

ا هداف:   عمل وقفة وبدء الحياة من جديد وتحقيق تغيير كبير وجوهري من وجهة النظر الجسمانية والعاطفية والروحية والعقلية والتغذوية، والاستعادة الكاملة للصحة والرفاهية العامة. عمل استعراض مفصل لجميع الجوانب المهمة التي تؤثر على الصحة العامة والتي يمكن أن توجد اختلال توازن، من أجل تحديد تأثيرها الشامل على الإنسان وتحديد الآليات الأكثر ملاءمة لتحقيق التوازن الجسماني - العاطفي. تعلم عادات صحية جديدة تسمح بتحسين جميع وظائف الجسم وتحسين جودة الحياة، بالإضافة إلى محاولة تعلم أدوات جديدة تسمح بإيجاد تحسين كبير ويحافظ عليه مع مرور الوقت.   المدة: 28 يوماً
أنظر البرنامج